الانتيكات والتحف - ماذا تعرف عن عالم الانتيكات - نظرة على عالم جامعى التحف


في عالم اليوم توصف الاشياء التى عمرها اكثر من 100 سنة على انها تحف أو انتيكات وليس كل ما هو قديم يعتبر انتي او تحفة وانما ما هو قديم ومميز سواء كان صناعة يدوية او صناعة مميكنة

كما ان بعض الاشياء التى توقف تصنيعها او تطويرها من التحف فعلى سبيل المثال هناك تحف من السيارات والمجوهرات وبعض الماكينات بدائية الصنع اضافة الى اللوحات المرسومة يدويا او القطع الخزفية وبعض الاعمال الاخرى

وقد تدخل الاثار القديمة ضمن الانتيك الا انه هناك ما يفرق بين الاثار والانتيكات او التحف فالاثار يحذر بيعها وشرائها كونها ممتلكات دول بينما التحف والانتيكات يسمح بتداولها دون قيد

تدخل كذلك العملات القديمة وملابس وادوات الفنانين القدامى ضمن التحف اضافة الى مقتنياء الرؤساء والامراء والاميرات وشخصيات المجتمع ضمن قائمة التحف والانتيكات

وقد ظهر مؤخراً اهتمام واضح من قبل العديد من جامعى التحف والانتيكات مما جعل بعض تجار التحف والانتيكات يقوموا بانشاء معارض ومزادات لتلك القطع حتى اصبحت لها قيمة تعادل مئات اضعاف اثمانها

تدخل قطع الاثاث ايضاً ضمن التحف والانتيكات فقد تجد زاوية خشبية او كرسي صناعى يدوية تصل قيمته لما يعادل قيمة عشرة غرف نوم كاملة وعادة ما تجد قيمة عالية في تلك التحف من حيث الشكل والخامة وطريقة الصنع اليدوية

نهاية فلكل جامع تحف اهتمام معين ونوعية مفضلة من المقتنيات اصبح يفهم معاييرها ويجمع اكبر قدر منها متعلماً بذلك عدة اشياء من اهما تقدير قيمة الشراء والبيع ومؤخراً نجح العديد من جامعى التحف من تحقيق ثروات طائلة من هذا العمل


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...